Brownapple786's Blog
Just another WordPress.com weblog

“جوجل الآن” سوف تمتص في خارج تطبيقات البيانات

شركة جوجل لا تريد أن تفقد جثم على قمة سوق البحث، وانها تتطلع الى أمثال شركة إير بي إن بي، باي EBAY -1.78٪، Lyft وبضع عشرات الشركات الأخرى لمساعدتها على القيام بذلك تماما. يوم الجمعة، ومن المقرر جوجل أن أعلن أنه لأول مرة، فإنه يسمح للتطبيقات الطرف الثالث لتقديم المعلومات إلى Google الآن، بحث التطبيق التنبؤي لها أن الذي بني في هواتف أندرويد، smartwatches ملابس الروبوت ومتصفح الإنترنت كروم.

جوجل الآن وقد ينظر إليها على أنها مستقبل تقنية البحث جوجل منذ إطلاقها في عام 2012، أداة بنيت لتقديم كثيرا ما بحثت عن المعلومات قبل نطلب من المستخدمين له: المرور من أجل الوطن سافر، نتائج المباريات الرياضية، وتفاصيل عن الرحلات الجوية وتحفظات، والشحنات حزمة ومواعيد التقويم، وكسر أو شعبية الأخبار، والطقس. وحتى اليوم، كل هذه البيانات جاءت مباشرة من مستخدم غوغل حساب ما بحثت عن على Google.com وبت من البيانات ذات الصلة كشط من حسابات Gmail الخاصة بهم.

تظهر نتائج البحث التنبؤية يصل بحثا تحمل الاسم نفسه التطبيق جوجل وجوجل الآن “بطاقات” – بطاقات الرقمية فقط كبيرة بما يكفي لاحتواء المعلومات بسرعة الاستهلاكية مستخدم تبحث عن (توقعات لمدة خمسة أيام، وعناوين الأخبار العاجلة، الخ.) – التي يتم تقديمها كعلف للمعلومات يجب أن يكون بين.

ابتداء من اليوم، جوجل الآن يتم فتح رسميا إلى مجموعة مختارة من أكثر من 30 طرف ثالث تطبيقات كل منها تغذية البيانات إلى الآن البطاقات. ويمكن للمستخدم ترى سوى هذه البطاقات الجديدة الآن إذا كانوا قد التطبيق غير جوجل المتعلقة المثبتة على هواتفهم.

على سبيل المثال، إذا كان الشخص لديه كل من التطبيق جوجل المحدثة (انها المتداول خارج لمستخدمي أندرويد أولا، ابتداء من اليوم) والتطبيق شركة إير بي إن بي تحميلها على الهاتف أو الكمبيوتر اللوحي، وشركة إير بي إن بي تغذي جوجل الآن على قوائم وتفتيش شخص لوما مواعيد أنهم كانوا يبحثون في حجز الممتلكات. سوف تظهر المعلومات على النحو بطاقة الآن يطلب من المستخدم اذا كانوا يريدون لحجز مكان كانوا يبحثون في، قبل أيام قليلة من موعد الإيجار المحتملة.

وقال جوجل المجلة أن التغييرات سوف يؤدي في أكثر من 40 بطاقات جديدة يجري المتاحة للمستخدمين، والتي ستتم مشاركتها أية بيانات المستخدم من جوجل الآن نفسه (مثل ما الأسهم أو الفرق الرياضية يتبع المستخدم) مع الأطراف الثالثة في العملية.

بعض من الطرف الثالث الجديد الآن سيتم تشغيل بطاقات حسب الموقع، ولكن جوجل لا نشارك موقع المستخدم في مثل هذا الحدث. ومع ذلك، مرة واحدة الصنابير مستخدم على أي طرف ثالث الآن بطاقة، وانهم المطلقة في أن التطبيق غير جوجل، ويبدأ جمع البيانات التي الشركة تماما كما يفعل أي وقت أن التطبيق محددة ويستخدم عادة.

وتأتي هذه الخطوة لجلب الأطراف الثالثة في جوجل الآن انه يهدف الى صنع لأداة أكثر فائدة، وبالتالي أكثر شعبية بين المستخدمين. وإنما تأتي أيضا إلى Google الآن، لأول مرة، يطالب لانفاق المال. في الوقت الراهن، وجوجل لا شحن مقدمي طرف ثالث لحركة المرور الإحالة.

أمثلة أخرى: سوف شركة تقاسم ركوب-Lyft دفع والآن بطاقة لأولئك الذين يصلون في المطار، وتوقع أنها سوف تبحث عن منزل ركوب. سوف يباي اطلاق النار على التذكير على البنود ومحاولة مستخدم. سوف قوارب الكاياك ترك الناس يعرفون عندما انخفضت الأسعار في وقت سابق بحثت عن رحلات جوية. سوف زيلو نعلمك عندما يظهر إعلان مطابق في أسواق كنت تفكر في شراء منزل في. كل من هذه البطاقات الجديدة الآن هي أكثر من التنبؤ البحث النتائج they’re تنبؤ وتسهيل عمليات الشراء.

جوجل الآن هو جعل تلعبه وسائل الإعلام الرسمي، أيضا. فإن الاقتصاديين تكون قادرة على إرسال المستخدمين الآن بطاقات مع وصلات إلى قصص جديدة وسوف الجارديان تكون قادرة على أن تفعل الشيء نفسه مع وصفات. سوف الصويغ، واكتشاف تطبيق الموسيقى بقيمة مؤخرا في أكثر من 1 مليار دولار أمريكي، تذكير المستخدمين من الأغاني التي سمعت في الآونة الأخيرة في تطبيقاتهم.

كل هذه التكامل التطبيق طرف ثالث اختيارية لمستخدمي جوجل الآن. من أجل أي من ذلك للعمل، مستخدم لا بد أن يكون ذات الصلة التطبيق طرف ثالث تحميلها على هواتفهم، وسيكون لديهم لقد أعطيت الإذن لجوجل الآن لاستخدام البيانات من تطبيقات الطرف الثالث، والتي يمكن العثور عليها في جوجل الآن في إعدادات “الويب والتطبيقات آخر”.

في نهاية المطاف، جوجل تتصور عالما التي لا تحتاج للذهاب الى مربع البحث. “ربما كنت لا أريد أن أطرح سؤالا، ربما كنت تريد أن يكون مجرد أنها أجاب بالنسبة لك قبل أن تسأل عليه “، لاري بيج، الرئيس التنفيذي لشركة جوجل والمؤسس المشارك وقال متحدثا في مؤتمر صيف العام الماضي.

وبعض الشركات التي تخطط لدمج خدماتها مع جوجل الآن لديها لتحقيق التوازن بين الرغبة في التوصل إلى هؤلاء المستخدمين مع مخاوف بشأن ما قد تكون البيانات الخاصة جدا للمشاركة مع جوجل، وفقا لشخص واحد في الشركة التي تعمل بشكل وثيق مع جوجل.

No Responses to ““جوجل الآن” سوف تمتص في خارج تطبيقات البيانات”

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: